التوصيات

  • حياة الأطباء دوماً مليئة بالتحديات، لكن تحدياتي بدأت من قبل دخولي لعالم الطب بسبب ظروف نشأتي في صعيد مصر، والتي كان لها أبلغ الآثر على مساري الشخصي والمهني إلى يومنا هذا. دخلت عالم الطب وأنا مٌحّمل بقيم وأعراف الصعيد في مساعدة الغير بكونه واجب أخلاقي لافضلاً ولا تكلفاً، وبإدلاء قسم الأطباء زاد إيماني بتقديم يد العون للمرضى لرد الجميل لمجتمعي الذي ساهم في نشأتي ودعمي في المجال العلمي. وبالتفكير بطريقة عملية في تنظيم تلك الخدمة الطبية أنشأت مركز المخ والأعصاب كأول مركز متخصص من نوعه في مصر؛ وذلك لتحقيق مستوى الخدمى الذي طالما تمنيت أن أقدمه للمرضى. أؤمن دائماً بأن العمل الجاد قد يتفوق على المهارات الفردية، وأن مصارحة المريض هي جسر الثقة بينه وبين طبيبه، تلك القيم يؤمن بها كل أفراد فريق عملي من أطباء وممرضات وإداريين وعمال مركز المخ والأعصاب الذي أتشرف برئاسته، أملاً في تحقيق أعلى نسب للشفاء، وتقديم أفضل رعاية طبية يستحقها مرضانا الذي وثقوا في مركزنا منذ يومه الأول وحتى الآن.

Start typing and press Enter to search